لأول مرة .. الصين تهزم أمريكا في الذكاء الاصطناعي

111

يبدو أن المنافسة بين الولايات المتحدة والصين ستنتقل إلى مستوى آخر، بعد الخطط الصينية الطموحة لتمويل مشروعات الذكاء الاصطناعي، حيث كشف تقرير حديث عن سعي الصين كي تصبح الدولة الرائدة عالمياً في مجال الذكاء الصناعي، بعدما تجاوزت للمرة الأولى الولايات المتحدة من حيث تمويل شركات الذكاء الاصطناعي الناشئة. وقال التقرير الصادر عن شركة الأبحاث الأمريكية ”سب إنزيتس”، إن حجم الإنفاق العالمي على شركات الذكاء الاصطناعي الناشئة في جميع أنحاء العالم كان قد حقق رقما قياسيا بلغ 15.2 مليار دولار في عام 2017، بزيادة قدرها 141% عن عام 2016. في حين أشار التقرير، أن الإنفاق الصيني على قطاعات الذكاء الاصطناعي الناشئة شكّل وحده نحو 50% من التمويل العالمي خلال العام الماضي، وذلك مقابل حجم إنفاق بلغ فقط 11.3% في عام 2016، وجاءت الولايات المتحدة في المرتبة الثانية بعد الصين بنسبة 38%. ووفقا للتقرير، كانت الصين قد تجاوزت أيضا الولايات المتحدة من حيث منشورات براءات الاختراع المتعلقة بالعلوم الصناعية، وارتفعت منشورات البراءات الصينية التي تحتوي على كلمة “الذكاء الاصطناعي” في العنوان من 328 في عام 2016 إلى 641 في عام 2017، مقابل 108 و130 للولايات المتحدة، على التوالي. وبحسب صحيفة “الشعب” الصينية، لا تزال الولايات المتحدة متصدرة من حيث عدد شركات الذكاء الاصطناعي الناشئة وإجمالي الصفقات الخاصة بسوق الأسهم، إلا أنها تفقد تدريجيا حصتها في الصفقات العالمية. وكان تقرير صادر عن أكاديمية الصين لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات قد أظهر أن صناعة الذكاء الاصطناعي الصينية تلقت نحو 180 مليار يوان أي ما يعادل 28 مليار دولار أمريكي من الاستثمار والتمويل في عام 2017. وفى العام الماضي، وضعت الحكومة الصينية خططا لتصبح رائدة عالميا في مجال الذكاء الاصطناعي بحلول عام 2030، وقد حددت الخطة خارطة طريق من ثلاث خطوات تسلط الضوء على تصميم الصين على تحقيق اختراقات في تكنولوجيات الذكاء الاصطناعي الرئيسية ودفع تطبيقها في التصنيع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.