نقص المعروض يرفع طن الأسمنت إلي 1100 جنيه

83

ارتفع سعر طن الأسمنت من 850 إلى 1100 جنيه للمستهلك، بزيادة قدرها 250 جنيهاً، فيما ناشدت الشعبة العامة لمواد البناء بالاتحاد العام للغرف التجارية، الرئيس عبدالفتاح السيسى، إعطاء توجيهاته بسرعة افتتاح مصنع بنى سويف للأسمنت لزيادة المعروض، وضبط الأسعار التى بدأت فى الارتفاع الأسبوع الجارى حسب المناطق على مستوى الجمهورية.

وقال أحمد الزينى، عضو مجلس إدارة غرفة القاهرة التجارية، رئيس الشعبة، فى بيان أمس، إن الزيادة فى سعر طن الأسمنت بلغت نحو 250 جنيهاً فى الطن، وإنه بعد أن كان يباع بسعر 850 جنيهاً ارتفع إلى 1100 جنيه، مشيراً إلى أن بعض المصانع المنتجة للأسمنت استغلت الظروف الحالية فى سيناء وتوقف إنتاج الأسمنت بها، ورفعت أسعارها إلى هذا الحد، وهو أعلى ارتفاع وصل إليه الأسمنت فى تاريخه.

وأضاف «الزينى»: «نناشد الرئيس التدخل، لإيقاف زيادة الأسعار من خلال توجيهاته لمسئولى مصنع أسمنت بنى سويف بسرعة طرح إنتاجه بالسوق لزيادة المعروض حتى لا ترتفع الأسعار أكثر من ذلك، خاصة أن الفترة الحالية تشهد تعطيشاً للسوق من قِبَل بعض الشركات المنتجة وتخفيض حصص الوكلاء، وهو ما ينعكس سلبياً على الأسعار ويؤدى لمزيد من الركود فى الحركة التجارية».

وكشف «الزينى» عن أن الشعبة ستعقد اجتماعاً عاجلاً الأسبوع المقبل، لمناقشة حالة السوق وتداعيات زيادة الأسعار على المبيعات فى مختلف المحافظات، من خلال الشُّعَب النوعية على مستوى الجمهورية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.