إطلاق قمرين صناعيين كبداية لخطة الأنترنت المجاني الفائق لكوكب الأرض

95

سبيس غكس، الشركة الفضائية التي أسسها الرجل الغني عن التعريف إيلون ماسك، خططت لإطلاق قمر صناعي على متن أحد صواريخها الذي من المقرر إطلاقه للفضاء يوم الخميس القادم.

إذا ما جرت الأمور تبعاً للخطة الموضوعة، فالقمر الصناعي المدعو باز سيبقى عيناً رقيبة على محيطات الأرض ليساعد في الملاحة البحرية.

ولكن بجانب باز، يحمل الصاروخ حمولة لم تصرح الشركة بمعلومات عنها ولكن نتوقع أنها تتكون من قمرين صناعيين صغيرين واللذان يقعا ضمن خطة إيلون في توفير أنترنت مجاني فائق السرعة للكوكب بأجمعه.

تدعى هذه الخطة ب-ستار لينك، ومن المفترض أن يتم إطلاق ما يقرب من 12 ألف قمر صناعي دعماً للخطة وهو رقم عظيم بالمقارنة حتى بحجم الأقمار الصناعية التي أطلقت على مدار التاريخ البشري.

سيتم إطلاق القمرين من داخل قاعدة فاندربيرج الجوية بكاليفورنيا يوم الخميس الساعة التاسعة صباحاً على متن صاروخ من طراز فالكون9 الجديد

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.