آبل تبيع ساعات ذكية أكثر من رولكس وعمالقة سويسرا

171

آبل تعتبر من أكبر مصنعي الساعات في العالم. نعم، ما قرأت صحيح.. فطبقاً لأحدث الإحصاءات التي توفرت مؤخراً، حققت مبيعات شركة آبل وحدها من الساعات الذكية ما يعادل مبيعات جميع شركات الساعات السويسرية مجتمعة. الشركة التي اشتهرت بالهاتف الذكي “آيفون” تفوقت على شركة رولكس، واوميجا و سواتش في مبيعات الساعات مجتمعين في الربع الأخير من العام الماضي. ويقدر الخبراء أن آبل باعت ما يقرب من 8 ملايين ساعة في الشهور الأخيرة من عام 2017. الأمر لا يتعلق بكون آبل تقدم ساعة أفضل من تلك التي يمكنك أن تشتريها من سويسرا، فآبل شركة وليدة في عالم الساعات مقارنة بالقرون التي قضتها الشركات السويسرية في تصنيع الساعة الشخصية الكاملة. ولكن آبل لا تبيع الساعة فقط، ولكن تبيع أسلوب حياة وتسوق له بمنتهى القوة والعنف. العنوان هو الذكاء، فآبل لن تعطيك فقط ساعة تدلك على الوقت ولكنها ستوفر لك تطبيقات متعددة تستغل كل رقاقة ذكية تم وضعها داخل الساعة، فنجد أن للساعة تطبيقات طبية ورياضية وتساعدك في تنظيم يومك واستقبال الإشعارات المختلفة، لن تفقد الاتصال أبدا طالما الساعة في يدك. تلك سياسة مختلفة تماماً عن تلك التي اتبعتها الشركات السويسرية لمئات السنين، هم ببساطة يريدون تقديم ساعة رائعة لن تعطل أو تعطب في حياتك أو حياة أولادك وأحفادك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.